bobrek-nakli-header

يتم تنفيذ معظم عمليات زراعة الكلى في بلادنا الكلى من المتبرعين الأحياء. حيث تكون فترات الانتظار طويلة نسبة لعدم الحصول على الأعضاء الكافية من المتبرعين المتوفين. لذلك يضطر المرضى إلى الدخول في إجراءات غسيل الكلى على المدى الطويل.

يجب أن يتم البدء في العلاج في حالة إصابة الشخص بمرض الفشل الكلوي المزمن في المراحل الأخيرة. حيث يجب أن يتم البدء في تطبيق غسيل الكلى أو زراعة الكلى. مع الاخذ في الإعتبار متوسط العمر المتوقع، ونوعية الحياة وتكاليف العلاج يعتبر أسلوب زراعة الكلى من الأساليب المتقدّمة في العلاجات. ولذلك فإن إهتمام الطبيب بتطبيق زراعة الكلى في توجيه المريض في المقام الأول يعتبر القرار الأخلاقي والصحيح. تكون هناك حاجة إلى المتبرع الحي لتطبيق زراعة الكلى للمريض في أقرب وقت ممكن. حيث يعتبر تطبيق زراعة الكلى أفضل الحلول في حالة تواجد المتبرع الذي يحتوي على الشروط الطبية والقانونية الموضحة أعلاه. كما أنه في حالة مرضى غسيل الكلى أيضاً يكون العثور على متبرع لتطبيق زراعة الكلى في أقرب وقت هو الخيار الأفضل. 

مراكزنا لزراعة الكلى